لا تطالب بخيمة ..!

image (1)

 

لاشيء أكثر ألماً من قراءة مذكرات لاجئ أو غريب
تقاسي معه بين الأسطر المعاناة متنقلاً بصحبته بين المهاجر والمنافي .
رحلة العذاب الفلسطيني وضياع الوطن تسكن كل عربي مسلم .. تتجلى فيها -مع الأسف- قصة خذلان العرب والعجز الذي يسكننا منذ عقود
بعيدة أنا عن أخبار الثورة السورية بكل تداعياتها وتضحياتها وضحاياها ، ومقصرة بحق اخواني هناك عجل الله بنصرهم .. لكن شدني هذا المقال لكاتبه الفلسطيني والذي يخاطب فيه شقيقه السوري من واقع تجربة وطول خبرة في الألم والغربة ليقدم له نصيحة مبسطة “لا تطالب بخيمة ..!
استطاع في هذه المقالة أن يجسد المعاناة في أحرف تحيا تفاصيلها المؤلمة داخل كل رجل وكل طفل وكل أم قد غيبوا في مخيمات اللاجئين
عندما قرأت ماكتبه ابراهيم جابر تذكرت الفلسطيني الأديب مريد البرغوثي في كتابه “رأيت رام الله” وحديثه حول الجسر الذي إن تجاوزته استطعت النفاذ إلى بلدك وإلى أشجار الزيتون في رام الله .. لكن ذلك الجسر “يزيد طوله عن بضعة أمتارٍ من الخشب ، وثلاثين عاماً من الغُربة”
نعم .. هذا الجسر الخشبي توقفت عليه الكثير من الأحلام وعليه مُنعت أجيال من العبور و رُدوا إلى ملاجئ الألم
لاتجعلوا بينكم وبين أوطانكم جسور .. لا ترحلوا عنها وإلا سوف يقف عند أبوابها جنود ، يحرسون وطنكم منّكم ..!
في الغربة ..
لن تجد حائطاً تعلق عليه شهادتك
لن تلتقط صورة مع أبناء عمومتك في يوم فرحك
لن تتذوق الإفطار متلذذاً بالخبز الذي تصنعه أمك
وهذا العراقي أحمد مطر يحمل جُرح آخر ..
أيّها الحُـزنُ الذي يغشى بِـلادي
أنا من أجلِكَ يغشاني الحَـزَنْ
أنتَ في كُلِّ مكـانٍ
أنتَ في كُلِّ زَمـَنْ .
دائـرٌ تخْـدِمُ كلّ الناسِ
مِـنْ غيرِ ثَمـَنْ .
عَجَبـاً منكَ .. ألا تشكو الوَهَـنْ ؟!
أيُّ قلـبِ لم يُكلّفكَ بشُغلٍ ؟
أيُّ عيـنٍ لم تُحمِّلكَ الوَسَـنْ ؟
ذاكَ يدعـوكَ إلى استقبالِ قَيـدٍ
تلكَ تحـدوكَ لتوديـعِ كَفَـنْ .
تلكَ تدعـوكَ إلى تطريـزِ رُوحٍ
ذاكَ يحـدوكَ إلى حرثِ بَـدَنْ .
مَـنْ ستُرضي، أيّها الحُـزنُ، ومَـنْ ؟!
وَمتى تأنَفُ من سُكنى بـلادٍ
أنتَ فيهـا مُمتهَـنْ ؟!
- إنّني أرغـبُ أن أرحَـلَ عنهـا
إنّمـا يمنعُني حُـبُّ الوَطـنْ !

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>