تخرجت ,,

لقد انهيت دراستي الجامعيه ,لذا حصلت على شهادة البكالريوس في “التصاميم والفنون

سعيدة جداً بإختياري لهذا التخصص , لقد منحني الكثير واتاح لي تجربت الكثير من الفنون التي ما كنت لأخوض غماره لولا التخصص
فعيني أصبحت حساسة لكل شيء جميل حولها وذائقتي قد علت ,  فلقد آمنت بأننا نحن البشر جميعاً فنانون , بل ومن الطراز الأول لكن كيف ؟ وفي أي فن ؟ هنا مكمن الاختلاف
فالممارسه والاطلاع المستمر هي من يصقل ما لدينا من فن وموهبة
ماكنت لأستمتع و أستفد من تلك السنين الأربع إلا لوجود أشخاص بذلوا من أجلي
لا أستطيع حصر تلك الأسماء وأعلم أني لن أفيها حقها في بعض اسطر , لكن لم يطب لي تخطي هذه التدوينة دون شكر لتلك الأرواح النقية التي أحاطت بي فخلال هذه السنوات تلقيت تعليمي على عدد لا بأس به من الأستاذات , ولكن كان للدكتورة : وسمية العشيوي – استاذة التصميم – الأثر الأهم في صقل شيء ما بداخلي
فهي فنانة من الطراز الأول فلديها حس فني عالي جداً ومرهف إلى جانب الرسالة والفكر فهي تمتلك الرؤية الفنية الواضحة لما يجب فعله
كانت ملهمة لي بشكل كبير , بل كل نجاح فني لي مستقبلا سيكون مما استقيت منها لأنها قد وضعت لي حجر أساس لا يمكن أن ينهز وسأبذل الكثير للحفاظ عليه .
أن أذكر د. وسمية في هذه التدوينة لا يعني أنها الوحيدة لكن كانت الأميز
فقط .. أنا ممتنة لها

خلال هذه السنين الأربع درست في شعبة –أ- ونظام الكلية يقضي بأن أكون في هذه الشعبة طيلة فترة الدراسة مع الطالبات ذاتهن بخلاف نظام الجامعات.

لذا ما يقارب 22 طالبة صاحبوني لثمانية مستويات كاملة , فتشاركت معهم كل شي  وطبيعة التخصص والمحاضرات العملية تجعلني بقربهم بإستمرار لذا أعرفهن واحدة واحده بل أعرف تفاصيل حياتهن وطبيعة شخصياتهن فأعلم كل ما تحب الواحدة منهن وما تكره
أيضا أعمالهن  الفنية كانت تحكي عنهن الكثير بل بشكل لا يمكن لأحد تخيله فالشخصية تظهر جلية من إختيار التصميم وإختيار الألوان إلى طريقة ضربات الفرشاة , فأصبحت أميز لوحاتهن من النظرة الأولى .
كانوا أكبر خسارة لي عندما تخرجت فوجودهن بالقرب يزيح عني الكثير ويبهجني
– حفظهن الباري أين ما حلوا –
لن أتمكن من إنها التدوينة إلا بالإشارة إلى الروح النقية والإنسانة الجميلة وخليلة الروح والصديقة الأولى والرفيقة المسلية و …
لن أطيل .. هي الصديقة ” إبتسام العدواني
لا أستطيع الكتابة أكثر
فقط لأنها تعلم مالها من مكانة في القلب لذا لن تفي السطور
بسومتي ,, دمتي بالقرب

6 تعليق على “تخرجت ,,

  1. artistic قال:

    صديقتي العزيزة يبادلني نفس المشاعر***وأيضا أوافقك في أن الدكتورة وسمية كان لها أكثر كبير خلال دراستي للفن وأيضا في الفكر والأسلوب التي تكونت على يديها فلها جزيل الشكر والامتنان بعد الله سبحانه وتعالى…
    كما وقد تركت أثر علي أنت صديقتي خلال دراستي برفقتك **كما أفتخر بمعرفتك وصداقتك *****

  2. XXBush قال:

    مبااااركاتي لك ولكل طالبات الشعبة -أ-
    أسأل الله لكن خيري الدنيا والآخرة

  3. Aljawharah قال:

    ابارك لك صديقتي على التخرج والذي وبالتاكيد لن يكون نهاية المشوار الدراسي كما يعتقده البعض ولكن ما اعتبره اول مراحل النجاح ويستمر بعدها التقدم بلذة واستمتاع بخبرات سابقه,, حقيقة فبقدر سروري باجتيازك هذه المرحلة بنجاح نفس القدر بحزني على فراقك في هذه المسيرة التعليمية الرائعه .. ولا اخفي عليك عزيزتي بان شخصك من روائع الاشخاص الذين قابلتهم في حياتي وارجوا ان تستمر دوما,,
    اتمنى من الله ان يوفقك ويرضيك ويرضى عنك وعسى ان تحصدي الخير في دنياك واخرتك

    صديقتك ,,

  4. مبروك التخرج … سعيد لك ..!!

  5. Anonymous قال:

    أبااااارك لوثيقة سطر بها أسمك…
    وأهني نفسي بشررررف صحبتك ..ومحبتك..

    لاحرمني المولى منك حبيبتي..

  6. Anonymous قال:

    و
    كلي شرف بأن سطر إسمي بمدونتك المتميزه:..

    صديقتك….بسوم:-$

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>